غروب احتفالي بعيد القديسة بربارة

التاريخ: 
الاثنين, 2017-12-18

ترأس صاحب السيادة الوكيل البطريركي المتروبوليت ايسيخيوس يشاركه المتروبوليت فينيذكتوس خدمة الغروب الكبير لعيد القديسين بربارة ويوحنا الدمشقي في كنيسة القديسين قسطنطين وهيلانه في مرج الحمام بحضور عدد من أبناء الرعية كما وكان حاضرا المختار سامي زاير وقد قام المتروبوليت فينيذكتوس بتقديم الشكر للمتروبوليت ايسيخيوس لحضوره وللمشاركة وقد تحدث عنه قليلا وعن خدمته في الكرك في بداية حياته الكهنوتية كما قدم سيادته لقدس الاب الكسيوس قاقيش حلة كهنوتية تقديرا لجهوده ونشاطه في الرعية وهو بدوره قدم الشكر للمطرانيين المشاركين بالخدمة لبركتهما ثم توجه الجميع لقاعة الرعية في احتفال صغير بهذه المناسبة وقد تحدث سيادته بكلمة هذا نصها :

الأبناء المحبوبون بالرب
أبناء رعية كنيسة القديسين قسطنطين وهيلانه في مرج الحمام
قدس الأب الكسيوس قاقيش راعي الكنيسة
لجنة الكنيسة وسيداتها وشبيبتها ومدارس الاحد وكل الفعاليات الأحبة

سلام وبركة ونعمة
أشارككم اليوم احتفالكم بعيد القديسة بربارة الشهيدة وعيد القديس يوحنا الدمشقي فهذين القديسين قدما شهادة لحبهما ليسوع فبربارة قدمت حياتها من أجل ذلك والدمشقي قدم ألحانا شجية وطروباريات روحية رائعه لا الحصر لتنعشنا روحيا وترفع قلوبنا أمام العرش الالهي ساجدة للرب القدوس.
كل عام وأنتم بألف خير وكل عام وأنتم في أحسن حال وكل عام والمحبة هي السائدة على قلوبنا وفي عائلاتنا وفي مجتمعنا ووطننا كل عام ونحن نكبر ونكبر في المحبة والاتضاع كل عام ونلتقي عالخير.
أودّ في هذا المساء أن أشكركم جميعا لأنكم جميعا وكعائلة واحدة متعاضدة ومتحابه تعملون من أجل أن تحيوا في كنيستكم حياة مسيحية في حياتكم فكلكم تعملون اللجنة والسيدات والشبيبة ومدارس الاحد كلكم تعملون للبنيان وعلى رأسكم راعيكم ومرشدكم ومقدسكم ومبارككم قدس الاب الكسيوس قاقيش حيث يعمل ويجاهد من اجل منفعتكم الروحية بالاضافة الى انه متعاون جدا بكل ما يطلب منه فهو يقدم خدماته في كل مكان غير آبه باتعاب جسدية بل واضعا نصب عينيه المصلوب مقدما نفسه عنا فهو يسعى أن يسعى ان يشابه معلمه المسيح يسوع له المجد.
هكذا عهدته منذ البداية منذ أن قمت بسيامته وهو يسعى للعمل الجاد لذلك أودّ في هذا المساء أن أقدم له حلة كهنوتية تشابه التي كان يلبسها القديس نكتاريوس لتكون له بركة تشدد من أزره في عمله الرعائي مصليا الى الله الكلي القدرة بشفاعة صاحبي العيد وصاحبي هذه الكنيسة أن يحفظوه وعائلته واياكم بكل خير ومحبة وسلام وطمأنينة وبركة وان يحل فيكم الميلاد المجيد في قلوبكم مباركا حياتكم وحافظها من كل احتيال مع محبتي وتقديري لكم جميعا ودعائي الموصول .
كل عام وأنتم بألف خير والى أعوام عديدة

الداعي لكم بالرب يسوع المسيح
المتروبوليت فينيذكتوس
متروبوليت فيلادلفيا