جناز للراقد المثلث الرحمات البطريرك ذيوذوروس

التاريخ: 
الخميس, 2017-10-26

في الأمس في كنيسة القديس نكتاريوس مساء أقام صاحب السيادة المتروبوليت فينيذكتوس خدمة جناز الراقدين للمثلث الرحمات البطريرك ذيوذوروس حيث اشترك في الخدمة عدد من الأباء الروحيين وقد قام سيادته المعايدة قدس الأب ذيوذوروس حداد راعي كنيسة ميلاد السيدة العذراء في جبل التاج وتمنى له خدمة رعوية مباركة والبسه الصليب المقدس كما كرم سيادته وبحضور أبناء الرعية الابن الروحي رعد الصناع الذي أحرز إنجازا من خلال تفوقه في مجال التعليم كاستاذ تجاوز الصعوبات التي يتعرض لها بسبب ظروفه الخاصة فتمنى له صاحب السيادة التقدم والنجاح وبارك له ولذويه وقدم له هدية بهذه المناسبة واليكم نص الكلمة التي القاها الأب بولس نيابة عن صاحب السيادة:

بسم الآب والابن والروح القدس الإله الواحد – آمين

الأبناء المحبوبون بالرب
نلتقي اليوم في هذه الأمسية المباركة محتفلين بتذكار القديس ذيوذوروس الشهيد والذي حمل اسمه على مدار سنوات طوال المثلث الرحمات بطريرك اورشليم ذيوذوروس الأول الذي خدم في الأردن قبل أن يجلس على عرش يعقوب أخي الرب. وبهذه المناسبة نقيم تذكار الراقدين له مستذكرين جميعاً ما قدمه هذا الانسان للكنيسة والرعية طيلة فترة خدمته الرعويه.
وها نحن اليوم نرى أمامنا قدس الأب ذيوذوروس حداد الكلي الورع راعي كنيسة ميلاد السيدة العذراء في جبل التاج يتخذ هذا القديس شفيعاً له ويخدم الرعية بأمانة وإخلاص ومحبة وتفانٍ. فلا أريد ان أٌخجل وأن اجرح تواضعه وطاعته ولكنني أريد فقط أن أهنئه على عمله وجهاداته الروحية وغيرته التي يتحلى بها متمنياً له الصحة والعافية وخدمة رعوية مباركة محفوظة بنعمة الروح الكلي قدسه وبشفاعة قديسنا وشفيعه القديس ذيوذوروس ليكون شاهداً طيلة حياته للمسيح له المجد على الدوام.
كما وأنتهز فرصة لقاءنا في هذه الكنيسة المقدسة لكي أعرب عن فخري واعتزازي تجاه الابن الروحي رعد الصناع الذي ملأت صورته الصحف المحلية ومواقع التواصل الاجتماعي للإنجاز الكبير الذي حققه بالرغم من ضعفٍ بشري يعاني منه إلا أنه لم يتوقف عنده ولم يجعله حاجزاً أمام طموحاته وأمام رغبته في تحقيق مستقبل ناجح له وقد امتلأنا فرحا وسرورا بقراءتنا وسماعنا لإنجازك أيها الابن الرو حي وشعرنا أنه لمن واجبنا الأسقفي الرعوي أن نقوم ولو بخطوة قد لا ترق لهذا الانجاز بتكريمك أمام الرعيه ليعلموا بأن الانسان المسيحي أيا كان موقعه يمجد بل ويتمجد اسم الله به من خلال اخلاقه وعمله وعطائه ومحبته للجميع. فهنيئا لك هذا الانجاز ولنا ونسأله لك ولأسرتك ولذويك ولأبناء رعيتك اخوتك في كنيسة ميلاد السيدة العذراء جبل التاج هذه الكنيسة التي كما هي تُعيد لميلاد العذراء فهي تلد لنا أيضاً من الأبناء الروحيين المتميزين الكثير الكثير فشكراً لله على كل شيء ونسأله للجميع الرحمة والنعمة والمحبة ولكم مني جميعاً كل محبة وتقدير ولتحفظكم شفاعة القديس ذيوذوروس الشهيد من كل سوء وبَــلِــية ولتسدد خطاكم النعمة الإلهية على دروب الخير أمين

الداعي لكم بالرب يسوع المسيح
المتروبوليت فينيذكتوس
متروبوليت فيلادلفيا